ابحث هنا

الفيلم الهندي الأمريكي: النمر الأبيض


راجكومار راو (أشوك)
بريانكا شوبرا (بينكي)
أدارش غوراف (بالرام)

قصة الفيلم

يقدم The White Tiger قصة صعود “بالرام” من طفل بقرية هندية فقيرة تقع تحت استغلال الأثرياء وأصحاب النفوذ الذين يسرقون ثرواتها. إلى رائد أعمال في بانغلور عاصمة البيزنس والأموال. ويحدث ذلك عندما يتوفى والد بالرام لغياب الرعاية الصحية بالقرية، فيترك التعليم ويعمل بمقهى مع شقيقه، ليترقى لسائق لعائلة من الطبقة الثرية، ثم إلى خادمهم الخاص بمدينة دلهي.

يتبع الفيلم نمط السرد الروائي من خلال شخص يروي لنا الأحداث، وهو “بالرام” بطل فيلمنا، وتأتي قصته في شكل إيميل يرسله إلى رئيس الوزراء الصيني، يقص عليه فيه قصة النجاح، في مجتمع يغرق في فساده الاجتماعي والسياسي. يتخلل الخطاب فقرات فكاهية للتعليق على التشابه بين الهند والصين في القرن الـ 21 وصعودهم الذي بات يهدد الرجل الأبيض في الغرب، فالعصر القادم بحسب بالرام سيكون لأصحاب البشرة الصفراء والبُنية.

الكوميديا السوداء

يقول بالرام في بداية الفيلم إن هناك هندين، الهند الملونة الزاهية، والهند المظلمة. ففي النور تقبع نيودلهي الوجه الجميل للهند، ومدينة بنغالور مجتمع الأعمال الحرة المنفتح على العولمة ووسيلة التسلق والارتقاء، أو كما يسميه “سيليكون فالي الهند”. وفي الجانب الآخر هناك قرية لاكسمانغار الوجه الحقيقي للهند التي تعيش في الظلام دون أضواء العاصمة المبهجة، والتي تغرق في فقر وجهل حقيقيين. حتى أنه لا يتأكد فيها لـ 300 مليون بشأن تناولهم وجبة غذائهم التالية أم لا!

يسخر بالرام من العقلية المتخلفة التي تحكم أكثر من مليار إنسان في الهند بمعتقداتهم وأديانهم الغريبة، خصوصاً فيما يتعلق بمراسم الزواج وحرق الموتى والقرابين، ويعبر عن هذا بتعداده للآلهة الموجودة في الهند التي يجب أن يصلي ويخضع لها المرء، فللمسلمين إله، وللمسيحيين 3، وللهندوس 36 مليون إله، وسطوة الدين تلك نجدها حين يبدأ بالرام بالتعريف بعائلته، فيشير إلى الأفراد الأكثر تغذية فيها وهم «البقر» لرمزيتهم الدينية المقدسة، فبإمكان البقر أن تأكل حتى تمتلئ، وليس بإمكان أفراد العائلة من البشر أن يأكلوا البقر حتى إذا برزت عظامهم من الجوع.

والفارق بين بالرام وجميع أقرانه من أبناء قريته أو الطبقة الكادحة، أنه يملك طموح كبير لدرجة مهووسة، لكن هل هذا كل ما يتطلبه الأمر للعبور بين الطبقات؟ ربما هذا ما يتطلبه بعيون بالرام، حيث يشبّه نفسه بحيوان النمر الأبيض النادر، الذي يظهر مرة واحدة كطفرة بين بقية النمور كل عدة أعوام.

عن العمل

الفيلم عن رواية الكاتب الهندي آرافيند أديغا «النمر الأبيض» التي حازت «البوكر» عام 2008، كتب لها رامين باهراني السيناريو السينمائي وركز فيه على خط الطبقية، مهمشًا لدرجة عنصري السياسة والدين. الفيلم بطولة مجموعة من ألمع ممثلي بوليود، فهو من بطولة راجكومار راو (أشوك)، والحضور الأهم لوجه بوليود الجميل بريانكا شوبرا(بينكي). التي سعت وراء منتجي الفيلم حين علمت بتحويل روايتها المفضلة للسينما، وطلبت أن تكون جزءًا من هذا المشروع، لتحصل على دور بينكي الذي بدا وكأنه كُتب خصيصًا لها، كما شاركت كمنتج منفذ للفيلم. كذلك بطل الفيلم الممثل الشاب أدارش غوراف، قدم أداءً قويًا لشخصية بالرام التي تجمع بين اللطف والبشاشة والبراءة لكنها مستعدة للغدر والتوحش في أية لحظة، تمامًا مثل النمر الأبيض الذي يتآلف معه.

THE WHITE TIGER

المصادر:

https://www.ida2at.com/the-white-tiger-movie-review/

شاركنا رأيك

اقرأ أكثر:

The Guilty

الشخصيات الرئيسية جايك جيلينهال ضابط شرطة يتم تخفيض رتبته وتعيينه للرد على مكالمات الطوارئ (911) حيث يتلقى حينها مكالمة طارئة من إمرأة مخطوفة تطلب...

إلى أي حد تشبه عائلتك

كيف هي شخصيتك؟ هل شكلتك تجارب حياتك أم أنك ورثت شخصيتك من أبويك، أجدادك سلالة عائلتك، يمر علينا من يصف عائلة أو قبيلة بصفات دون غيرها، وتتسع الدائرة...

آخر المنشورات